الأربعاء، 13 فبراير، 2013

النفايات الصلبة


ابدى الناشط البيئي مازن عبّود خشيته من تزايد اعداد مكبات النفايات العشوائية في بعض المناطق في ظل استفحال مشكلة النفايات، بالتزامن مع تراجع القدرات الاستيعابية للمطامر الصحية الحالية.  وابدى خشيته من غياب الرغبة السياسية والشعبية في استحداث مطامر صحية جديدة للنفايات على الرغم من تزايد كمياتها.  واعتبر عبّود بأنّ لمثل هذا الامر ارتدادات كبرى على نوعية الماء والتربة والهواء بالاضافة الى التشويه الجمالي للمناظر الطبيعية.  وابدى استغرابه من رفض البلديات استضافة مطامر في نطاق محيطها الجغرافي على حساب المكبات العشوائية التي تزداد.  وسأل "هل في يقينهم انّ المكبات افضل من المطامر، وتأثيراتها البيئية اقل؟؟  من يتحمل مسؤولية سؤ ادارة هذا الملف؟؟ والى متى تبقى الدولة بدون خطة، على رغم جهود وزارة البيئة في هذا الاطار؟؟".

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق