الأربعاء، 29 يونيو، 2011

ذكريات صبي المحلة" لمازن عبّود




ذكريات صبي المحلة" لمازن عبّود

وقع الكاتب مازن عبود كتابه الجديد "ذكريات صبي المحلة" (مجموعة اقصوصات نشرت بغالبيتها في جريدة النهار-مجلة الاحد)، في احتفال حاشد أقيم في قصر المؤتمرات في الضبيه، حضره النائبان سمير الجسر وانطوان زهرا، وفدان من قضاة مجلس شورى الدولة وديوان المحاسبة، كما نائب رئيس مجلس النواب الاسبق ايلي الفرزلي والوزير السابق سليم الصايغ، ممثل وزارةالداخلية العميد اميل كيوان، ممثل قائد الجيش العقيد ملحم حداد، رئيس مجلس إدارة الريجي المهندس ناصيف سقلاوي، رئيس مجلس الإنماء والإعمار نبيل الجسر، القاضي سليمان طرابلسي، والمطران جورج خضر وحشد من المدراء العامين ورؤساء البلديات وكوادر مجلس الانماء والاعمار والريجي ووجوه اعلامية بارزة. قدّمت للاحتفال د. جاكلين قاصوف المعلوف.

بداية، تحدث عبّود فشكر كل من ساهم في انجاح الحفل وخصّ السيدة ميرنا المر والمهندس ناصيف سقلاوي بالتفاتة خاصة. ثم تكلم عبّود عن كتابه فأوضح انه "يتضمن ذكريات الطفولة التي قضاها في بلدته دوما الشمالية".

وبعدما قرأ مقتطفات منه، أكد انه لا يزال حتى الآن "الصبي الذي يلعب في الحارات القديمة".

وقال المهندس الجسر: "ان الكتاب يجسد الفنان بالقلم والصورة، مؤكدا ان عبود "غير موجود في الكتاب لأنه أخلى الساحة لأبطال القصة. واعتبر الجسر انّ صبي المحلة يتذكر الاماكن والوقائع والاشخاص خوفا من الموت الذي هو بحسب الكاتب آت لا محالة
وسيلتهم كل العناصر.
وتحدث الرئيس الفرزلي عن الكاتب و دومته التي هي "موطن الشعراء والكتاب التي تشعل نار الوجد في الجسد"، مؤكدا انها "ستظل وطن الإشعاع والإشراق كالخمر العتيق". واعتبر انّ صبي الكتاب يقف في ظل روحه كي يشعل نار الوجد في جسده، مقارنا ما بين عالم الصبي ووطنه والواقع. واشار الى انّ ذكريات الكاتب وقصصه هي كرسم صبح او صوت بلبل او خمرا عتيق.

ورأى المطران خضر ان مازن "يلاعب في الكتاب الناس في أروقة الضيعة التي تجسد قطعة من السماء على الأرض، فهو كتاب فيه كل الأجيال التي اختبرها الكاتب في طفولته". ثم اختتم المطران خضر مداخلته بالقول ان كتاب عبّود هو اثر مسيحي عربي "في صوغ لبناني لا افصح" واعتبر انّ الكاتب يحمل وعودا كبيرة لحريتنا في لصوقنا بجبال لبنان.

ووجد الصايغ في الكتاب "قصة خارجة من تحت أقدام الأرز، فيها الحلم من الطفولة الى الشباب وهو حلم يجسد الحرية والوطن والإنسان والكرامة والمحبة والسخاء".

هناك تعليق واحد:

  1. Congratulations dear Mazen for the release of your new book. I wish I could have been there to share with you the issuance of your new born. Good luck with your future endeavors.

    ردحذف