الخميس، 25 يونيو، 2009

"الله يبعث رسلا كي يرشد كنائسه الى المسالك القويمة في مساراتها الدنيوية"








خضر في صلاة غروب عيد مار يوحنا-دوما: "الله يبعث رسلا كي يرشد كنائسه الى المسالك القويمة في مساراتها الدنيوية"

احتفلت رهبنة مار يوحنا-دوما (راهبات) ليومين متتاليين بعيد شفيعها يوحنا المعمدان بحضور حشد غفير من مؤمني وفعاليات بلدات دوما وكفرحلدا وكفور العربي. هذا وقد ترأس الاحتفالات التي امتدت على مدى يومين رئيس اساقفة جبيل والبترون وجبل لبنان-المطران جورج خضر الذي اعتبر في كلمة غروب العيد بأنّ يوحنا في المسيحية هو آخر الانبياء واعظم مواليد النساء، بحسب الكتاب، لانّ الروح حلّ عليه وهو في بطن امه. واشار المطران خضر الى انّ الله لم ينفكّ يبعث انبياء، من نوع جديد، الى كنائسه بعد قيامته، وذلك بغية ارشادها الى المسالك القويمة في مساراتها الدنيوية احيانا عدة. فهو يبعث بهم كي ينقلوا الحق، فيحركون الاحبار والقادة والناس، وتقوم غالبا القيامة وتقعد. واعتبر ايضا بأنّ الفرق ما بين الانبياء والمرسلين ما قبل المسيح وبعده، هو انّ انبياء ما قبل المسيح كانوا يتحركون من الناس الى الله اما ما بعد المسيح فقد اضحوا يوافون من لدن الله الى الناس.
هذا وقد اختتمت الاحتفالات بغداء مفتوح في بهو الدير الخارجي.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق