الأربعاء، 18 يناير، 2012

ليشكل ما جرى في الاشرفية قاعدة لاعادة كتابة قوانين جديدة تصون السلامة العامة في المدن

سياسة - مازن عبود: ليشكل ما جرى في الاشرفية قاعدة لاعادة كتابة قوانين جديدة تصون السلامة العامة في المدن Wed 18/01/2012 12:50 وطنية - 18/1/2012 - سأل المستشار البيئي مازن عبود، في تصريح اليوم، التنظيم المدني والبلدية عن الوسائل المتبعة لضمان سلامة بناء ما عندما يتم تشييد آخر محاذ له في بيروت. وقال: "رحم الله من قضى، وحمى من ما زال يعيش في ظروف مماثلة". اضاف: "لا يجوز ان تكون المباني القديمة وسكانها أضاحي في سبيل زيادة كسب تاجر او متعهد ما وتقليل اكلافه، مثلا...". واعتبر عبود "ان ما جرى في الاشرفية يجب ان يشكل قاعدة لاعادة كتابة قوانين جديدة تصون السلامة العامة في المدن وتحفظ سكان الابنية من الاخطار والكوارث التي قد تتعرض لها مدنهم"، مشيرا الى ان "من حسنات الازمات احيانا، على سلبياتها الكثيرة، انها قد تشكل دروسا لمن يرغب في التعلم وخصوصا من بعض قادة دول العالم الثالث التي تفتقر الى التخطيط والغارقة عادة في الفساد والمحسوبيات". وأكد انه "حان الوقت لتطوير وتعزيز ادوار الدفاع المدني، في ظل ما يعانيه هذا الجهاز من فقر واهمال، كي يتمكن من مواجهة الكوارث بأدوات اكثر حداثة وفعالية من زخم متطوعيه، ومعاولهم المشكورة"، معتبرا "ان اولئك المتطوعين ما زالوا يذكروننا بان البلد لم يفرغ بعد من الناس الطيبين الذين يعملون بصمت". ودعا عبود الى "اجراء تحقيق شفاف لحادثة فسوح، لا يراعي موازين القوة، يتم نشره في الاعلام وفق الاصول كي يتسنى للرأي العام اللبناني الاطلاع على الاسباب". © NNA 2012 All rights reserved

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق